اقصوصة نجوم الشهوة بقلم الدكتور ابراهيم عطية

اقصوصة نجوم الشهوة بقلم الدكتور ابراهيم عطية
غزالة مرت ..أرسلت سهمها المخبأ في السحاب ،
بدا الخجل مضطرباً من ثغرها ،
والريح تمشط شعرها الحرير .
فوق خدود الليل ،
طلت عيون الكواحل
من راديو بائع البطاطا الواقف،
في الشارع الطويل
بمحاذة بحر مويس
ألقت الشمس نجوم الشهوة
من ثمر الضحك علي سطح الماء الرقراق
حبات اللؤلؤ تتثاءب ببريق الضوء ،
ورائحة الوهج هيج عطر الشوق
بقطرات النبض .
والقلب تبسم من سحر النظرات
بالأمس وقفت علي مرمي طيفك
أرقب الصبح يشد سرج حصان النهار
خيط الشعاع المذهب بالرمال ،
والنخيل الممدد بالسراب وطلح من رمان
يفوح بحليب البشارة و نشوة فنجان القهوة
يفوح برائحة الهوي.
ركبت قلبي وتهيأت لصب الماء في جسد الغزالة
كنت الراعي تحت مصابيح الليل ،
فوق سرير الرغبة ازداد العطش وسط دخان البخور الهندي
في البستان شربت من قنينة الاقحوان
والنرجس يتواري خلف بخار الخصر
تستيقظ براعم الحب في عود الشجرة الممتلئة بالرمان
واشق الرمانة المخبأة في صرة مخملها الأحمر
امتلأت حجرتنا بأصوات وألوان لهاث ،
تمدد العشب ورش الماء علي صدر الحياة
وتركت زغب الفاكهة يتساقط علي شعاع القمر
اغتسل الصمت في قطرات الندي
استيقظت من غفوتي بعدما
داعبت شعرها
وامتلاء الفراغ بالكلام فوق رصيف المساء
قد يهمك أيضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: