الطفل الافغاني حيدر في ذمة الله .. شاهد التفاصيل بالفيديو

الطفل الافغاني حيدر في ذمة الله ، أعلنت السلطات الأفغانية صباح اليوم الباكر الجمعة 18 فبراير 2022 ميلاديا والموافق لتاريخ 17 رجب 1443 هجريا خبر وفاة الطفل الصغير حيدر البالغ من العمر 5 سنوات فقط.

والذي كان سقط في بئر جافة ومظلمة على نفس طريقة الطفل المغربي (ريان 5 سنوات) الذي توفى هو الآخر بعد سقوطه في بئر مظلمة بعد 5 أيام من استمرار محاولات الإنقاذ إلى أن توفى في الأخير.

مأساة ريان تتكرر في أفغانستان

واليوم يتكرر نفس السيناريو ونفس القصة ويتوفى الطفل حيدر الذي كان من الأسماء المتداولة أيضا على مواقع التواصل الاجتماعي وكانت محاولات الإنقاذ مكثفة لاستخراجه حيا من هذا البئر اللعين.

ولكن كان القدر ومشيئة الله أن يتوفى هذا الطفل بعد بقائه في هذا البئر ثلاث أيام أيضا، وأثار الأمر جدلا كبيرا على مختلف مواقع التواصل الاجتماعي وانتشر الخبر بشكل كبير بين الرواد الذين رفعوا شعار (مأساة ريان تتكرر في أفغانستان).

قصة الطفل الافغاني حيدر

والجدير بالذكر أن تفاصيل هذه الحادثة المؤسفة والمحزنة بكل تأكيد تروي أن الطفل انزلق إلى هذه البئر الجافة جنوب شرق أفغانستان في قرية تعاني من الجفاف.

وكان الطفل يحاول مساعدة الراشدين في حفر بئر جديد في هذه المنطقة وانزلق أسفل قاع هذا البئر العميق الذي يبلغ عمقه 25 مترا.

وفاة الطفل حيدر

وبعدها تم سحبه بحبل للأعلى بعشر أمتار ليعلق ولا يستكمل الصعود، ومكث الطفل على بعد 15 متر للأسفل من الأرض لمدة ثلاث أيام وسط جهود كبيرة من الجهات المختصة في أفغانستان واستخدام الآلات والأدوات المخصصة والحفارات.

واشتد الجهد ليلة الخميس وتم تكثيف عمليات الحفر بحثا عن الطفل ليتم العثور عليه جثة هامدة صباح اليوم وتلعن الصحف والجهات الرسمية خبر الوفاة رسميا.

السوشيال ميديا تهتز من جديد!

وشكل الأمر حالة من الحزن والصدمة بين جميع الرواد الذين لم يستفيقوا بعدد من صدمة الطفل ريان إلى أن تأتي واقعة حيدر وتهز مواقع التواصل الاجتماعي من جديد.

وتقدم الآلاف من الأشخاص عبر منصات السوشيال ميديا المتنوعة بنعي خالص لأسرة هذا الطفل البريء متمنين من الله تعالى أن يتقبله من الشهداء وان يسكنه فسيح جناته مع ريان إن شاء الله.

مواضيع قد تهمك أيضا:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: