رد فعل الأمير حمزة بعد تقييد حركاته في الأردن .. الرد كان مفاجأة!!

رد الأمير حمزة ، أثار قرار تقييد حركات واتصالات وإقامة الامير الأردني حمزة بن الحسين بن طلال جدلا واسعا في المملكة الأردنية الهاشمية.

حيث أعلن الديوان الملكي الأردني بقرار الملك عبد الله الثاني العاهل الأردني الحالي عن إيقاف جميع تحركات واتصالات الامير حمزة.

شقيق الملك عبد الله أبناء الملك الراحل الحسين بن طلال ملك المملكة الأردنية الهاشمية السابق والراحل.

الامير حمزة ويكيبيديا

والجدير بالذكر أن الامير حمزة هو ثاني اكبر أبناء الملك الراحل حسين بن طلال والذي أنجبه من رابع زوجاته.

حيث تزوج الملك حسين من 4 زوجات طيلة حياته وأنجب الملك عبد الله الثاني ملك المملكة الحالي والأمير حمزة ملك المملكة الأردنية الهاشمية الأسبق.

الذي تولى الرئاسة في فترة من 1999 حتى 2004 ميلاديا وتقدم باستقالته، من ثم تولى بعده شقيقه الأكبر عبد الله الثاني القيادة واستمر في المنصب حتى يومنا هذا.

قصة حياة حمزة بن الحسين بن طلال كاملة

ويشار إلى أن نجل الملك الحسين بن طلال بن عبدالله الأول الهاشمي كان يعمل ضابط في الجيش الأردني ودرس في الكلية العسكرية بانجلترا.

حاصل على شهادة الماجستير من كينجز كوليج بلندن في الدراسات الدفاعية، تولى الأمير حمزة منصب ولي العهد.

وأصبح ملك المملكة الأردنية الهاشمية في تاريخ يوم 7 فبراير 1999 رغم أن شقيقه عبدالله الثاني كان الأحق آنذاك لأنه اكبر منه بـ18 سنة.

فترة حكم الامير حمزة للمملكة الأردنية الهاشمية

ولكن تولى حمزة هذا المنصب واستمر فيه 5 سنوات متتالية ليستقيل منه سنة 2004 ميلاديا، وكان اعتذاره يؤكد فيه أن تولى منصب الرئاسة في المملكة.

هو شرف ومسئولية كبيرة ويجب المحافظ على أمور الدولة ومراعاة كافة الأمور معلنا عدم تمكنه من استكمال المهمة نظرا لصغر سنه وقتها أيضا.

وبعد الانقلاب العسكري الأخير في المملكة تم إصدار قرار بتقييد جميع تحركات واتصالات شقيقه ومنعه من الإقامة في منزله.

وهو ما أثار الجدل وأدى إلى ترقب الجميع ما هو رد فعل الامير بعد تلك القرارات المزعجة له بكل تأكيد.

رد فعل الأمير حمزة على قرار الملك عبدالله الثاني!

وحتى الآن لم يصدر أي رد فعل من الامير سوى تغريدة نور الحسين التي شكلت ضجة كبيرة على منصة التواصل الاجتماعي العالمية والشهيرة “تويتر”.

ويشار إلى أن قرار التقييد صدر في تاريخ يوم الخميس 19 مايو 2022 ميلاديا، وما زال الصمت يسود حول الأمير حتى هذه اللحظة.

وسط ترقب من الجميع لمعرفة تفاصيل القضية أول بأول خوفا من زعزعة الاستقرار واشتعال الانقلاب العسكري واهتزاز السلطة في المملكة الأردنية الهاشمية وسط الجدل الكبير الذي تشهده البلاد خلال هذه الفترة.

مواضيع قد تهمك أيضا:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: