سبب وفاة احمد عبدالله الشتيل وزوجته خالده غنام الديكان في جريمة العارضية

يعيش الشارع الكويتي، حالة من الصدمة الكبيرة، بعد الكشف عن هوية الذين قتلوا في جريمة العارضية صباح يوم الجمعة، وتبين أن الأب احمد عبدالله الشتيل وزوجته خالده غنام الديكان والابنة أسماء، تم نحرهم في منزلهم بطريقة بشعة.

وكشفت صحيفة الرأي الكويتية، أن تفاصيل الجريمة، تعود إلي وصول بلاغ من احد المواطنون، مفاده العثور علي جثة ثلاثة مواطنون مقتولين داخل منزلهم في منطقة العارضية، وبالفحص تبين أنهم أسرة واحدة، وأكد تقرير الطب الشرعي، أن الجريمة وقعت قبل العثور علي جثثهم بثلاث أيام أو يزيد عن ذلك، وتبين أن الفاعل أستخدم آلة حادة من أجل القيام بجريمته البشعة، وأيضًا قام بنحرهم في النهاية.

وتبين فيما بعد أن الذين قتلوا هم احمد عبدالله الشتيل وزوجته خالده غنام الديكان وأبنتهما أسماء، وحسب ما ذكرته مصادر رسمية كويتية، فإن دوافع الجريمة ليست السرقة، حيث تبين أن المال والذهب لم يتم المساس بهم، بل هناك سبب آخر جعل الفاعل يقدم علي فعلته الشنيعة.

وحسب أول معلومة الوصول إليها، فإنه هناك خادمة كانت تعمل باليومية داخل المنزل، ولم تكون متواجدة عند فتح المنزل، وتم استدعائها من الجهات المختصة من أجل التحقيق معها أمام النيابة.

يذكر أن الجريمة لا تزال تحت التحريات والتحقيقات، وتحرص وسائل الإعلام المقربة، علي نشر كل جديد بخصوص الجريمة، الأكثر تداولاً في الكويت خلال الوقت الراهن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: