شاهد فيديو فضيحة ناديا الزعبي “المطل” كامل في الأردن وأول تعليق من الإعلامية على الفيديو

تصدر وسم فيديو فضيحة ناديا الزعبي ضمن أهم عمليات البحث الرائجة والمتداولة بشكل كثيف في الآونة الأخيرة على محرك البحث الشهير “جوجل” وضمن ترندات موقع التواصل الاجتماعي الشهير “تويتر” أيضا.

وذلك عد أن نشر الآلاف من مستخدمي تويتر تغريدات يزعمون فيها انتشار فيديو خادش ومسيء للإعلامية الأردنية الشهيرة “نادية الزعبي” في منطقة “المطل” الواقعة في العاصمة الأردنية عمان.

فضيحة ناديا الزعبي

وأثار هذا الأمر جدلا كبيرا على مختلف منصات السوشيال ميديا المتنوعة بكل تأكيد في جميع أنحاء المملكة الأردنية الهاشمية والوطن العربي بأكمله.

وذلك نظرا لان هذه الإعلامية تعد من ابرز وأشهر الإعلاميات المعروفات في الأردن والعالم العربي ولديها شعبية وجماهيرية كبيرة وقصة طويلة في مجال الإعلام بدأت منذ عام 2006 ميلاديا وما زالت مستمرة حتى الآن.

من هي نادية الزعبي ويكيبيديا

ونادية الزعبي إعلامية أردنية من مواليد سنة 1983 ميلاديا وعمرها الحالي 39 سنة، ولدت في عمان وتحمل الجنسية الأردنية حيث مكان ولادتها ونشأتها وتعليمها.

لم تعمل نادية في مهنتها المحببة أو هوايتها ورغبتها في البداية، كانت تدرس لغة انجليزية واسبانية في الجامعة الأردنية وهي الجامعة الأم التي درست فيها طوال حياتها التعليمية وتخرجت فيها أيضا.

بدايتها في مجال الإعلام

جاءت لها فرصة الظهور في مجال الإعلام مبكرا بعد سعي وجهد كبير منها بالطبع من اجل الحصول على فرصة لإجراء اختبار صوتي لبدايتها في مجال الإعلام.

وبالفعل نجحت في هذا الاختبار وتمكنت من تقديم برنامج مسجل في البداية عبر قناة روتانا الفضائية وبعد عملها على تطوير نفسها ظهرت في البرامج المباشرة على الهواء على شاشة التلفاز مباشرة.

أعمال نادية الزعبي

من ابرز البرامج التي قدمتها (آخر خبر – على عيني طلباتك – طواش)، وكان آخر برنامج قدمته سنة 2019 على قناة “Oman TV” وهو برنامج (لفة).

لديها قصة مكافحة كبيرة في هذا المجال وعملت على تقديم أفضل ما لديها في مجالها من اجل الظهور بأفضل صورة وهو ما تمكنت من القيام به بالفعل وتمكنت من تكوين شعبية وجماهيرية كبيرة في الأردن وفي جميع أنحاء العلم العربي.

شعبيتها وجماهيريتها في الأردن

يتابعها الآلاف من الأشخاص عبر حاسباتها الرسمية على مختلف مواقع التواصل الاجتماعي أبرزها انستقرام وتويتر وفيسبوك، وفي الآونة الأخيرة تصدر اسم هذه الإعلامية في ترندات محرك البحث “جوجل”.

بعد المنشورات الكثيرة عنها بشأن فيديو المطل المنسوب إليها من قبل احد الأشخاص المجهولين الهوية والشخصية بالمملكة الأردنية الهاشمية.

نادية الزعبي تكسر الصمت

وظهرت الإعلامية بالفعل في فيديو عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي الشهير “انستقرام”.

والذي نفت فيه تماما وجود أي علاقة تربطها بهذا الفيديو الخادش والمسيء بكل تأكيد وأنها سوف تتخذ الإجراءات اللازمة والقانونية ضد كل من تسبب في انتشار هذا الفيديو وتنسبه إليها من اجل حفظ حقوقها كاملة.

مواضيع قد تهمك أيضا:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: