وفاة الأمير النائم الوليد بن خالد بن طلال بعد غيبوبة استمرت 17 عام .. حقيقة الخبر

وفاة الأمير النائم ، انتشرت العديد من الأخبار تفيد بوفاة الأمير النائم “الوليد بن خالد بن طلال” في المملكة العربية السعودية اليوم عبر مختلف منصات التواصل الاجتماعي المختلفة.

وهو ما أثار حالة من الجدل بين كل المواطنين في المملكة العربية السعودية والمستخدمين لتطبيقات السوشيال ميديا المتنوعة من المملكة ومن مختلف أنحاء البلاد العربية أيضا.

من هو الأمير النائم ويكيبيديا

وجاء هذا الأمر بعد أن قام احد الأشخاص بنشر تغريدة مثيرة تحتوي على صورة خبر رسمي من مصادر موثوق بها بالمملكة تفيد بوفاة الأمير النائم بعد نوم لأكثر من 17 سنة.

ويشار إلى أن هذا الأمير هو الوليد بن خالد بن طلال الذي يعد والده من اكبر وارفع الشخصيات في المملكة العربية السعودية وهو من العائلة الملكية التابعة للملك عبدالعزيز ال سعود.

قصة الأمير النائم وغيبوبته

أما عن قصة غيبوبة الأمير النائم فإنها قصة بدأت منذ سنة 2005 ميلاديا، وحدثت هذه الواقعة أثناء عودة الوليد بن خالد بن طلال من دراسته بالكلية العسكرية.

وأثناء عودته بسيارته وقع حادث سير مؤسف أدى إلى نزيف حاد بالدماغ وتم استدعاء طاقم طبي مكون من 3 أطباء اثنان من الولايات المتحدة الأمريكية وآخر من دولة اسبانيا من اجل إيقاف النزيف.

طاقم أمريكي إسباني يفشل في إيقاف النزيف!

وهو ما فشل فيه هذا الطاقم المميز واستمر النزيف حتى دخل الأمير في غيبوبة استمرت ليومنا هذا، ولكنه ما زال على قيد الحياة بالفعل ويتم تغذيته باستخدام الحقن ولكن في حالة نوم عميق مع عدم الاستجابة لأي تفاعلات معه.

وانتشرت العديد من الأخبار في الساعات الأخيرة تفيد بوفاة هذا الأمير مساء اليوم الثلاثاء 31 مايو 2022، ولكن كل تلك الأنباء المثيرة عارية تماما من الصحة.

نظرا لعدم الإعلان من قبل أي جهة رسمية أو مصدر موثوق به من العائلة الملكية بالمملكة العربية السعودية إلى الآن، وبهذا فإنها أخبار غير حقيقية وكاذبة اختلقها الرواد فقط لإثارة البلبلة وإحداث ضجة على السوشيال ميديا.

مواضيع قد تهمك أيضا:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: