الطفلة أميرة مخطوفة المزاحمية

الطفلة أميرة مخطوفة المزاحمية وسر خطفها من امام منزلها

الطفلة أميرة مخطوفة المزاحمية وسر خطفها من امام منزلها ، حيث كانت الطفلة السعودية

التي تبلغ من العمر 12 عاما قد خرجت من منزلها لالقاء القمامة ولكن تعرضت للخطف من امام

منزلها بمنطقة المزاحمية وتضاربت الاخبار حول خطفها واشيع انها عادت الي منزلها بعد

ماتعرضت للخطف يوم الجمعة الماضية لكن هذه الاخبار الخاصة بعودتها غير مؤكدة .

 

 

وكانت الشرطة السعودية منذ اللحظة الأولي لاختفاء الطفلة أميرة مخطوفة المزاحمية وهي

تبذل كل مافي وسعها من اجل عودة الطفلة الي منزلها سالمة ان شاء الله ومازال البحث

مستمر حول إعادتها لكن خبر عودتها لم يكن صحيحا حتى الآن .

 

الطفلة أميرة مخطوفة المزاحمية

الطفلة أميرة مخطوفة المزاحمية

الطفلة أميرة مخطوفة المزاحمية هي بنت اثني عشرة عاما ومازالت لا تعي الأمور جيدا وكانت

المسكينة قد خرجت من منزلها كعادتها كل يوم في إلقاء القمامة بصندوق القمامة لكن مجموعة

من الذئاب البشرية كانوا قد نصبوا لها كمينا دون أن تدري وتم خطفها من أمام منزلها .

 

وكان مجموعة كبيرة من نشطاء الفيس بوك وتويتر قد قاموا بنشر صور للطفلة وكتبوا عن تغيبها

عن منزلها منذ يومين الأمر الذي جعل قضيتها قضية رأي عام وفي ظل انتشار تويتر والفيس بوك

ومواقع التواصل الاجتماعي أصبح الكل يعرف أخبار العالم كله علي مادار الساعة ومايحدث بالعالم

.

 

اختفاء اميرة طفلة المزاحمية

 

ومنذ اختفاء الطفلة أميرة مخطوفة المزاحمية وبدأ نشطاء تويتر يدشنون اكبر هاشتاج عن الطفلة

ويتناقشون في الهاشتاج حول طريقة خطفها ويدعون لها الله سبحانه وتعالي ان يرجعها الي

اهلها سالمة .

 

وقالت سارة في الهاشتاج :

” ماودي ازيد الطين بله لكن مثل هذي الطفله تخرج بمفردها من اجل اخراج زباله ليش؟ ليه

مارجال يطلع الزباله او احد افراد اسرتها يقف لين ترميها وترجع وين الحرص على فلذات اكبادنا ؟؟

اسال الله ان يعيدها ويتعلم البقيه دروس ”

 

الطفلة أميرة مخطوفة المزاحمية

وهذا اقل مايمكن أن يقال في الإهمال بأطفالنا وتركهم للتعرض لمثل هذه الأمور الشاذة والدخيلة

علي مجتمعنا العربي ، فالأشرار لم يتركوا للأخيار شيء ، وكان لا يجب الاعتماد علي طفلة في

هذا العمر ان تخرج إلي الشارع بمفردها لإلقاء القمامة .

 

اميرة طفلة المزاحمية تويتر

 

ومن ضمن ماجاء بالهاشتاج الخاص بالطفلة كتب احمد يقول :

 

” ياارب في هذا الصباح الجميل تستجيب لدعواتنا وترد الطفله أميرة لوالديها وهي سالمة وطيبه

وحسبي الله حسبي الله على اللي خطفها اللهم اشغله في نفسه وأبعده عنها يااارب “.

 

الطفلة أميرة مخطوفة المزاحمية

 

أراء كثيرة ودعوات كثيرة ومناقشات هامة حول اختطاف الطفلة والتفكير مع الشرطة حول إرجاعها

ان شاء الله يؤكد أن العالم مازال بخير برغم مابه من أشرار لكن قلوب الطيبين تدعوا لاميرة ان

تعود الي اسرتها مرة أخري .

 

ومن ضمن ماجاء بالهاشتاج ماكتبته ضرماء حيث قالت :

 

” اللهم أحفظها وآمن روعتها وردها إلى أهلها سالمة معافاة .. دعوة للمشاركة في البحث عن

الطفلة أميرة (12عام) التي اختفت بعد ان خرجت لرمي القمامة “.

 

 

ونحن بدورنا كإعلام يجب أن ننبه علي خطورة مثل هذه المواقف علي أطفالنا ولا نريد أن نبث

الرعب في قلوب أهل الطفل بقدر أننا ندعو الجميع اولا للحرص والانتباه حوالين ما يمكن حدوثه

لأطفالنا في الشارع ولانتركهم عرضه لهؤلاء .

 

 

كما أننا ندعو الله ونكثف جميعا الدعاء بقلوب مخلصة لل سبحانه وتعالي أن يعيد الطفلة أميرة

مخطوفة المزاحمية مرة أخري الي والديها ان شاء الله .

 

الطفلة أميرة مخطوفة المزاحمية

ونختتم  تقريرنا هذا عن الطفلة بهذا الدعاء الجميل الذي كتبه عبد الله العتيبي للطفلة المخطوفة

حيث قال :

 

” اللهم ردها لأهلها سالمةً غانمه واحرسها بعينك التي لاتنام وارجعها سليمةً معا فآه واربط

على قلوبِ أهلها حتى تقر أعينهم برؤيتها اللهم من أراد بها شراً فأشغله في نفسه ومن أراد بها

كيداً فرد كيده في نحره ومن أراد بها مكراً فأمكر به بقوتك يارب العالمين . “.

 

الطفلة أميرة مخطوفة المزاحمية

كل الدعوات المخلصة من القلوب المؤمنة بالله الواحد القهار في هذا الصباح المبارك أن يعيد الطفلة أميرة مخطوفة المزاحمية إلي أسرتها أن شاء الله .

قد يهمك أيضا

سبب وفاة خديجة البيضاوية المغنية المغربية اليوم واهم المعلومات عنها ويكيبيديا

الأهلي إلى دور المجموعات بدوري أبطال إفريقيا 2023 بعد ثلاثية حمراء

موعد مباراة ريال مدريد وبرشلونة في كلاسيكو الأرض 2023 والقنوات الناقلة

موعد مباراة ليفربول ومانشستر سيتي اليوم والقنوات الناقلة

شاهد أيضاً

ناصر عايد المطيري

ناصر عايد المطيري الكويتي الناشط موعد جنازته والصلاة عليه

ناصر عايد المطيري رحل عن عالمنا مساء الأحد، السياسي الكويتي المخضرم ، الذي احزن الكثيرين …

اترك تعليقاً