جنازة غفران وراسنة كيف قتلت في جنين اليوم برصاص جيش الاحتلال وردود أفعال الفلسطينيين علي مقتلها

جنازة غفران وراسنة كيف قتلت في جنين اليوم برصاص جيش الاحتلال وردود أفعال الفلسطينيين علي مقتلها .

في البداية لابد أن نعرفكم بالشهيدة التي تم تصويب رصاص جيش الاحتلال الصهيوني عليها في جنين اليوم حتي أن الرصاصة قد اخترقت جسدها من جهة اليسار وخرجت من جهة اليمين في منتهي العنف والغشم للصهاينة اليوم الذين يصوبون رصاصاتهم العمياء علي الشعب الأعزل ، فتعالوا بنا نسرد لكم التفاصيل الكاملة لاستشهاد الفلسطينية غفران وارسنة في جنين اليوم .

 

عمر غفران وراسنة

 

في البداية  نعرفكم بعمرها في في عمر 31 عاما وكانت أسيرة داخل سجون الاحتلال وتم إطلاق صراحها قريبا جدا وادعي جنود الاحتلال اليوم إنها كانت تحاول قتل احد الجنود الصهاينة  وكانت تحمل سكين وهذه أقوالهم الباطلة فرموها بالرصاص لتسقط شهيدة في الميدان كانت تدافع عن شرفها وأرضها وكرامتها .

 

شيرين ابو عاقلة

 

ومازالوا الفلسطينيون يعانون من مقتل واستشهاد الصحفية شيرين أبو عاقلة التي استشهدت وهي تؤدي عملها الصحفي في جنين ولم تقوم بحمل السكين لكنها كانت تكشف فضائح جنود الاحتلال الصهيوني الغاشم في جنين .

 

وكل يوم تودع فلسطين شباب وشابات من خيرة شباب البلد الحقيقيين أما الدخلاء والمحتلين الملطخة أياديهم بدماء الأحرار مازالوا ينعمون بالعيش علي ارض ليست أراضيهم فلهم الله الفلسطينيين حتى يحررون أراضيهم الطاهرة من دنس الصهاينة الملاعيين .

 

وكانت تلك أصعب اللحظات التي وقعت اليوم علي الشعب الفلسطيني وهو يودع شهيدة بطلة جديدة وهي غفران وراسنة .

 

جنازة غفران وراسنة

 

أما عن جنازة غفران وراسنة اليوم في جنين فلم يتم الإعلان عنها رسميا حتى الآن ومن المتوقع أن تكون جنازة مهيبة ورهيبة لبطلة جديدة تنضم لقائمة الأبطال المدافعين عن الكرامة والشرف .

قد يهمك أيضا

جيفارا البديري ويكيبيديا .. ما علاقتها بشيرين أبو عاقلة؟!

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: