قصة فتاة الاستوب السودانية زوجها اخذ الهدايا وهرب فانهارت واخبار عن وفاتها

قصة فتاة الاستوب السودانية زوجها اخذ الهدايا وهرب فانهارت واخبار عن وفاتها ، انها المهندسة إسلام محمد مهندسة سودانية من الخرطوم قصتها أشبه بقصص الأفلام الأبيض واسود المصرية او الأفلام الهندية كما يحلو للبعض ان يسميها فهي في لحظات أصبحت أشهر فتاة في السودان وأصبح الجميع يبحث عنها وعن أخبارها وجديدها ، فتعالوا بنا نحكي قصتها للجميع .

قصة فتاة الاستوب السودانية

في البداية قررت ان تفعل شيء مغايير ومختلف ولم تقدم عليه أي فتاة من قبل وهو أن تقف في اكبر إشارة مرور في السودان وترفع لافتة أريد ان أتزوج ؟.

 

وكان المشهد غريب جدا في السودان خاصة وانها بلد عربي لها تقاليدها في الزواج مثلها مثل كل البلدان العربية ، فعندما تخرج فتاة وتطلب بنفسها الزواج فهناك مشكلة بالتأكيد ؟!!!.

 

لكن البعض رأي أن الموضوع ليس خطيرا وليس عيب مادامت تطلب الحلال والزواج علي سنة الله ورسوله ليس حرام ولا عيب خصوصا أنها لا تعارض من تعدد النساء وتقبل ان تكون الزوجة الثانية .

 

وبالفعل بعد ما أصبحت مشهورة جدا في الخرطوم تقدم لها احد الشباب وتزوجها وقال لها انه لم يتزوج قبلها غير مرة واحدة واخبرها أن زوجته توافق علي زواجه ، .

فرحت إسلام فرحا كبيرا جدا وتم الزفاف بالفعل الذي حضره حشد جماهيري كبير ، وتقدم لها الجمهور الذي حضر العرس بهدايا كثيرة جدا جعلت زوجها يفكر في الحصول  علي كل هذه الهدايا ويهرب وقد كان .

هرب زوجها بالفعل بعد ماطمع في الهدايا الثمينة .

وبعد هروبه اكتشفت فتاة الاستوب انه متزوج من ثلاث نساء قبلها وانه كذب عليه فهي تنتظره الان كي تطلب الطلاق .

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي في السودان نبأ وفاة ”فتاة الاستوب“، إثر هبوط في الدورة الدموية.

القصة بصدق عجيبة وغريبة بدأت بعمل غير تقليدي وانتهت بطمع وجشع زوجها ولا احد يعلم ماذا سيكون مصير تلك الفتاة المسكينة التي تصرفت بتلقائية في البداية لكنها صدمت في النهاية من أفعال زوجها .

الغريب في الأمر أيضا، ان الفتاة اشيع أنها توفيت وهذا الخبر نفاه البعض وقال البعض الأخر أنها أصيبت بانهيار .

 

قد يهمك أيضا

صور نيرة اشرف فتاة المنصورة اللي اتدبحت اليوم واحدث إطلالاتها قبل مصرعها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: