وفاة الشيخ محمد العريفي عن عمر يناهز 51 اليوم في الرياض .. ما الحقيقة؟

وفاة الشيخ محمد العريفي ، ضجت مواقع التواصل الاجتماعي في الآونة الأخيرة بأنباء عديدة صدرت من أكثر من مصدر على تطبيقات السوشيال ميديا المتنوعة.

التي أفادت اليوم بوفاة الشيخ السعودي الشهير والبارز محمد العريفي مساء اليوم الخميس 13 يناير 2022 في محل إقامته بالرياض.

خبر وفاة الشيخ محمد العريفي

أثار هذا الخبر حزن وصدمة كل متابعي ومحبي هذا الشيخ والداعية الإسلامي السعودي والذي يعتبر من الشخصيات البارزة والرائدة في مجاله من كافة أنحاء العالم.

لديه شعبية وجماهيرية كبيرة من كل البلاد العربية وله متابعين من جميع أنحاء البلاد ويحظى بمحبة الجميع له بسبب الأعمال الخيرية والدينية الإسلامية التي يقوم بها دائما.

من هو الشيخ محمد العريفي ويكيبيديا

من مواليد تاريخ 15 يوليو 1970 ميلاديا وعمره حاليا 51 سنة، إمام وداعية وكاتب، يحمل الجنسية السعودية حيث مكان ولادته ونشأته وتعليمه ويقيم حاليا في العاصمة الرياض،.

لديه العديد من المؤلفات والكتب الإسلامية والدراسات الدينية العديدة التي أجراها طوال مسيرته الطويلة في هذا المجال اسمه  بالكامل “محمد بن عبد الرحمن العريفي الجبري الخالدي”.

الداعية الإسلامي والكاتب محمد العريفي

يتابعه الملايين من الأشخاص عن طريق حساباته الرسمية والمميزة التي يمتلكها هذا الداعية السعودي على مختلف مواقع التواصل الاجتماعي المتنوعة والتي يعمل من خلالها دائما على مشاركة آخر أخباره الجديدة وفعالياته الحديثة بشكل مميز.

والجدير بالذكر أن محمد العريفي قد درس في جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية في المملكة العربية السعودية وتخرج منها.

مسيرته التعليمية

ولد في مدينة الدمام ودرس هناك في ثانوية السمهودي، كانت نيته بعد التخرج من الثانوية العامة هي الاتجاه لدراسة الطب مثلما كان حلمه وهو صغير.

ولكن بعد طول تفكير ومراجعة في أمره قرر أخيرا الدراسة في كلية الشريعة الإسلامية والتحق بالدراسات العليا في جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية، كان يعد من أنجب وابرز الطلاب المتفوقين دراسيا بل وخلقيا ونفسيا ودينيا.

دكتوراه الشيخ محمد العريفي

حصل على شهادة الدكتوراه في أصول الدين في العقيدة والمذاهب المعاصرة وكان عنوان هذه الرسالة: (“آراء شيخ الإسلام ابن تيمية في الصوفية، جمع ودراسة”)، وذلك بتقدير ممتاز بعد مجهود كبير بالطبع ونال مرتبة الشرف الأولى سنة 2001 ميلاديا 1421 هجريا.

وفي الآونة الأخيرة تداول الآلاف من رواد مواقع التواصل الاجتماعي أخبارا عن وفاة الداعية الإسلامي والكاتب السعودي الشهير محمد العريفي مساء اليوم وأثار الأمر ضجة كبيرة.

حقيقة وفاة الشيخ محمد العريفي

ولكن حقيقة تلك الأخبار هي أن من توفى هو والد محمد العريفي والذي يدعى (عبد الرحمن العريفي الجبري الخالدي) والذي توفى مساء اليوم الخميس 13 يناير 2022 والموافق لتاريخ 10 جمادي الأول 1443 هجريا.

وأثار الخبر ضجة كبيرة على السوشيال ميديا وأدى إلى اعتقاد البعض أن من توفى هو الشيخ محمد العريفي ولكنه لم يتوفى.

وفاة والد محمد العريفي اليوم

ومن توفاه الله اليوم هو والده الذي نتمنى أن يتغمده الله تعالى بواسع رحمته العالية ويتقبل صالح أعماله ويسكنه فسيح جناته إن شاء الله.

ونكون إلى هذا السطر وصلنا قراءنا الأعزاء متابعي موقع “نبأ خام” من كافة أنحاء العالم العربي إلى نهاية مقالنا اليوم عن حقيقة وفاة الشيخ محمد العريفي الكاملة بالتفصيل.

مواضيع قد تهمك أيضا:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: