اغتيال رئيس أوكرانيا (هدف روسيا) .. 400 مرتزق يبحثون عن فولوديمير زيلينسكي

يسعى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى اغتيال رئيس أوكرانيا نظيره زيلينسكي بإرسال 400 من الفاغنر إلى أوكرانيا بحثا عن فولوديمير زيلينسكي من اجل إتمام عملية اغتياله ومن معه.

وهذا الأمر دون الكشف عن أسباب دقيقة أو ما الهدف الأساسي بالنسبة لبوتين من اغتيال زيلينسكي، والجدير بالذكر أن آخر أخبار الحرب بين روسيا وأوكرانيا قد تطورت إلى حد “النووي”.

روسيا تهدد باستخدام أخطر سلاح في العالم!

حيث تجهز الجيش الروسي بأخطر سلاح في العالم وهو النووي وتم نقل السلاح للأراضي الأوكرانية وتزويده في روسيا أيضا.

استعدادا لأي هجوم أو أي تدخل من جهة أخرى أو أي عنف على روسيا من قبل أي دولة في العالم وذلك لأنها سوف تكون حينها حرب عالمية.

وفي الحرب العالمية ستقوم روسيا باستخدام صواريخ النووي القاتلة وسوف يؤثر هذا الأمر بشكل كبير على كل بلاد العالم بكل تأكيد.

آخر أخبار حرب روسيا وأوكرانيا

ويشار إلى أن آخر أخبار الحرب كانت أن بوتين صرح بان هناك مرتزقة يقاتلون في صفوف الجيش الأوكراني وانه سوف يدمرهم جميعا.

بينما كانت أنباء أخرى تشير إلى أن بوتين هو من أرسل هؤلاء المرتزقة وطالبهم الادعاء بالمقاتلة في صفوف الجيش الأوكراني.

بوتين يبحث عن اغتيال زيلينسكي بالفاغنر!

ولكنه أرسل 400 من مجموعة الفاغنر الكرواتي والإفريقي لاغتيال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي.

وكانت آخر تصريحات زيلينسكي انه يرغب في السلام مع روسيا وانه لا يستطيع الحرب ولتا يجيد إطلاق النار.

زيلينسكي: لا اجيد اطلاق النار .. اريد السلام

كما طالب من بوتين الجلوس معه للنقاش والتفاهم بدلا من الحرب والقصف ضد بلاده، وما زالت الأمور مشتعلة حاليا بين الطرفين.

وهناك بعض الدول زودت أوكرانيا بالسلاح والصواريخ والجنود أيضا من اجل صد الهجوم الروسي والصمود لأطول فترة ممكنة لحين تدخل حلف الناتو أو أي جهة أخرى تتوسط بالسلام بين الدولتين.

مواضيع قد تهمك أيضا:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: