وفاء عوني الخضراء ويكيبيديا وتفاصيل إساءتها للمسلمين وكافة المعلومات عنها

من هي وفاء عوني الخضراء ويكيبيديا ، هي سيدة تحمل الجنسية الأردنية حيث مكان ولادتها ونشأها وتشغل منصب سياسي اجتماعي رفيه ومهم.

تمتلك حسابات رسمية على مختلف منصات السوشيال ميديا تعمل من خلالها على توعية المواطنين ونشر منشورات مفيدة لهم من خلال هذه الحسابات.

شكلت ضجة كبيرة جدا على مختلف موقع التواصل الاجتماعي المتنوعة خلال الأوقات القليلة الماضية بعد أن تصدر اسم هذه السياسية الأردنية في ترندات موقع التواصل الاجتماعي الشهير والعالمي تويتر” وفي قائمة الأكثر رواجا على محرك البحث العالمي “جوجل”.

والجدير بالذكر أن هذا الأمر قد جاء بعد أن نشرت هذه السيدة الأردنية منشورا كتابيا لها على حسابها الرسمي على إحدى منصات السوشيال ميديا والتي تحدثت خلالها عن تفاصيل الأضحية.

طالع أيضا: جواد عاشور ويكيبيديا | السيرة الذاتية | كافة المعلومات

وانتقدت المضحين في عيد الأضحى وكذبت القران الكريم وكلام الله عز وجل وكلام النبي عليه أفضل الصلاة والسلام وقالت أن الإسلام برئ من هذه الأشياء تماما وانه من اللازم أن لا يضحي المسلمون في عيد الأضحى بأي شيء.

والجدير بالذكر أن هذا المنشور قد لاقى انتقادا لاذعا من قبل جميع الرواد وجميع المسلمين وكل العاملين في المجال السياسي بالمملكة الأردنية الهاشمية.

الذين طالبوها بسرعة التصرف في هذا المنشور وحذفه بسرعة قبل أن يتسبب في إقالتها من منصبها لتكذيب القران كلام الله وأحاديث النبي صلى الله عليه وسلم.

ويشار إلى أن هذه السيدة هي سياسية أردنية و عضو اللجنة الملكية لتطوير منظومة الحياة السياسية بالمملكة الأردنية الهاشمية.

وكانت هذه السيدة معروفة إعلاميا بمنصبها الرفيع والمهم والمؤثر أيضا في الحالة الاجتماعي بالأردن وكانت تعمل على نشر تغريدات ومنشورات على حساباتها على مختلف وسائل التواصل الاجتماعي المتنوعة.

وفاء عوني الخضراء ويكيبيديا

كما كان يتابعها أيضا عدد كبير جدا من المواطنين ف المملكة الأردنية الهاشمية إلى أن تسبب منشور الأمس في فقدانها عددا هائلا من المتابعين الذين رفعوا هاشتاج إقالة هذه السيدة الأردنية من منصبها لما حدث منها تجاه المسلمين.

ومن ضمن تصريحاتها في هذا المنشور أنها قالت أن المسلمين عليهم أن يحتفلوا بعيد الأضحى بشكل عادي جدا والفرحة بالعيد كأنه عيد الفطر.

ولكن بدون المساس بأي حيوان أو روح وبدون التضحية مكذبة كل ما قاله سيدنا محمد بان الأضحية شعيرة من شعائر الإسلام وان قصتها مؤكدة عن سيدنا إبراهيم علي السلام.

بالرغم من أنها تعتنق الديانة الإسلامية فان هذا المنشور بدر منها بالفعل وما زال المغردون يطالبون بمعاقبتها حتى الآن للإساءة الكبيرة التي عرضتهم لها هذه السيدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: